"مركز التدريب" التابع "للمهندسين البحرينية" يطلق باكورة برامجه التدريبية للعام 2018

«February 13, 2018»


يعتزم مركز التدريب التابع لجمعية المهندسين البحرينية اطلاق برنامجه التدريبي بعنوان " التشريعات البيئية في البحرين بين الإبلاغ والإمتثال" والذي يستمر لمدة يوم واحد فقط السبت الموافق 24 فبراير القادم، ويعد البرنامج باكورة برامج مركز التدريب للعام 2018 ويهدف البرامج لزيادة الوعي بأهم التشريعات البيئية القائمة والمعايير والمبادئ التوجيهية والأنظمة التي يتم التخطيط لها وتنفيذها في مملكة البحرين، بالإضافة إلى تسليط الضوء على عدد من الأنواع المختلفة من مصادر التلوث بهدف حماية الصحة المهنية والعامة فضلا عن الحفاظ على الموارد البيئية، وسيشمل جميع التشريعات البيئية الهامة التي تؤثر على الموارد المائية والمائية والأرضية التي يتم تنفيذها من قبل المجلس الأعلى للبيئة في البحرين والتي تلزم الامتثال بهذه التشريعات البيئية والالتزام بها لتشمل جميع التطورات في الصناعات والمنظمات التجارية والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة والمؤسسات الحكومية. ومن المقرر أن يتناول البرنامج عدد من المحاور ذات الصلة والتي أبرزها، التشريعات البيئة المعمول بها في مملكة البحرين، واجبات ومهام الهيئات البيئية في البحرين، عملية تقييم الأثر البيئي في البحرين، وضع التشريعات المتعلقة بالضوضاء والإنبعاثات الهوائية، إلى جانب إدارة النفايات الصناعات السائلة والمنزلية، والتحكم في جودة الهواء والماء. ومن المؤمل أن يكون البرنامج تفاعليا لا سيما سيتم استخدام عروض البوربوينت والعمل الجماعي والمناقشات التفاعلية بالإضافة إلى خضوع المشاركين للتمارين العملية ودراسات لبعض الحالات المتعلقة بذات موضوع البرانامج. وفيما يتعلق بالفئة المستهدفة لحضور البرنامج والمشاركة، فأن هذا البرنامج مخصص للمدراء والمهنيين وصناع القرار والمشرفين والموظفون اللذين يعملون في مجال الإدارة البيئية وموظفو البيئة والصحة والسلامة ومديرو الاستدامة، موظفو التخطيط البيئي والرصد، المديرون البيئيون، المهندسون، المطورين، ممثلي العميل، المقاولين، الاستشاريين، صناع السياسات، الأكاديميون، محترفي البحوث، المسؤولين الحكوميين، ممثلون عن المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، محترفي إدارة النفايات، والصناعات والمنظمات المشاركة في العمل المتعلق بالموافقات البيئية والامتثال.

Back to List