المهندسين البحرينية: تتجاوب مع الخطة الوطنية و تتخذ سلسلة من الإجراءات

«April 01, 2020»


المهندسين البحرينية: تتجاوب مع الخطة الوطنية و تتخذ سلسلة من الإجراءات أكد رئيس جمعية المهندسين البحرينية الدكتور ضياء عبدالعزيز توفيقي على تسخير كافة إمكانيات الجمعية للوقوف جنبا إلى جنب مع الجهات الرسمية المعنية للمساهمة في التصدي ومكافحة فيروس كورونا . في هذا الشأن دعى توفيقي كافة أعضاء الجمعية ومنتسبيها مهندسين ومهندسات للتطوع بهذه العملية الوطنية عبر التسجيل في قنوات التطوع الرسمية ليخدم كل منهم من موقعه وبحسب قدراته وخبرته. وأوضح الدكتور ضياء أن تكاتف المهندسين مع الجهود الرسمية يعد واجبا وطنيا لا سيما لنا نحن معشر المهندسين وذلك لما يمتلكه المهندس من قدرات وخبرات جمة يستطيع من خلالها مد يد العون في مثل هذه الأزمات وبمختلف الظروف. ومواصلة للالتزام الجمعية باتخاذ كافة الإجراءات الإحترازية والتدابير الوقائية من فايروس كورونا، قامت الجمعية بتعقيم مبنى الجمعية ومركز التدريب التابع لها وذلك تماشياً مع الإرشادات الصحية الصادرة من وزارة الصحة. هذا وستقوم الجمعية بعملية التعقيم لمرافقها وأقسامها بشكل دوري، وذلك تحقيقاً لأقصى درجات المحافظة على الصحة العامة وحفاظاً على توفير بيئة صحية لأعضائها ومرتاديها وموظفيها، بالإضافة إلى إصدارها للتعاميم الداخلية لكافة أعضائها ومنتسبيها وموظفيها تحثهم على الإلتزام بهذه الإجراءات والتدابير الوقائية الواجب اتباعها للوقاية من الفايروس بما يساهم في تحقيق أهداف الحملة الوطنية لمكافحة فايروس كورونا (كوفيد-19). وفي السياق ذاته شدد الدكتور ضياء عبدالعزيز توفيقي على ضرورة الابتعاد عن الشائعات والاعتماد على البيانات والإرشادات من مصادرها الرسمية فقط، داعيا الله سبحانه وتعالى أن يحفظ مملكة البحرين قيادة وحكومة وشعبا وأن تنتهي هذه الأزمة في القريب العاجل بسلام.

Back to List